الحد الأقصى لسعر النفط الروسي يدخل حيز التنفيذ

كتب – عبدالله المملوك
بدأت مجموعة الدول السبع الإثنين تنفيذ الحد الأقصى لسعر النفط الروسي، بينما رفضت روسيا الالتزام بهذا الإجراء والبيع بسعر السوق حتى وإن اضطرت إلى خفض الإنتاج.

اقرأ أيضاً.. وزارة النفط الكويتية تنتهي من تحديث استراتيجيتها الخمسية

وحددت المجموعة حدًا أقصى لسعر النفط الروسي عند 60 دولارًا للبرميل، وهو ليس أقل بكثير من مستوى 67 دولارًا عند إغلاق يوم الجمعة، حيث تتوقع دول الاتحاد الأوروبي ومجموعة السبع الدول قبول روسيا لمواصلة بيع النفط بهذا السعر، مع قبول أرباح أقل .

وقالت روسيا ثاني أكبر مصدر للنفط في العالم أمس الأحد إنها لن تقبل السقف ولن تبيع النفط للمشترين الذين يطبقونه، حتى لو اضطرت إلى خفض الإنتاج.

وأعلنت الدول القيام بمراجعة مستوى الحد الأقصى من قبل الاتحاد الأوروبي ومجموعة السبع كل شهرين، مع إجراء أول مراجعة من هذا القبيل في منتصف يناير المقبل.

وقالت المفوضية الأوروبية في بيان: “يجب أن تأخذ هذه المراجعة في الحسبان فاعلية الإجراء وتنفيذه والالتزام الدولي والتوافق والتأثير المحتمل على أعضاء التحالف والشركاء وتطورات السوق”.

ويأتي سقف الأسعار الذي تفرضه دول مجموعة السبع والاتحاد الأوروبي وأستراليا على رأس الحظر الذي يفرضه الاتحاد الأوروبي على واردات الخام الروسي عن طريق البحر وتعهدات مماثلة من الولايات المتحدة وكندا واليابان وبريطانيا.

وبحسب “رويترز”، من المقرر أن يتبع الحد الأقصى لسعر النفط الخام إجراء مشابها من قبل الدول الغربية يؤثر على المنتجات البترولية الروسية، والذي سيدخل حيز التنفيذ في الخامس من فبراير، على الرغم من أن مستوى هذا السقف لم يتم تحديده بعد.

Print Friendly, PDF & Email