الجزائر تُكافح لخفض فاتورة الواردات مع تراجع إيرادات النفط والغاز

صرحت مصادر نفطية عن محاولة الجزائر  التكيف مع تراجع إيرادات النفط والغاز عن طريق خفض الواردات التي استنزفت مواردها الآخذة بالانكماش من العملة الصعبة الضرورية، لدفع ثمن المنتجات المصنعة فى الخارج، لكنها لا تحقق الكثير من النجاح فى ذلك.

يكمن مفتاح جهودها فى فرض استصدار تراخيص لاستيراد مجموعة واسعة من المنتجات، لكن نظام الحصول على الرخص تشوبه التعقيدات الإدارية، ويقول رجال أعمال إن القيود المفروضة على واردات المواد الخام تعرقلالإنتاج المحلي.

وقال علي حماني، رئيس الجمعية الجزائرية لمنتجي المشروبات فى تصريحات لوسائل إعلام جزائرية: هناك مؤشرات جيدة من الحكومة لكن على أرض الواقع لا يوجد أي تأثير والأمور ليست واضحة.