الجزائر: بدء اجتماع استثنائي لوزراء منظمة الدول الإفريقية المنتجة للبترول

كتب-عبدالله المملوك

انطلقت أعمال الاجتماع الاستثنائي لمجلس وزراء منظمة الدول الافريقية المنتجة للبترول لبحث مستقبل صناعة البترول والغاز في إفريقيا مع آثار جائحة (كورونا المستجد ـ كوفيد 19).

وقالت وزارة الطاقة الجزائرية في بيان لها اليوم إن “الاجتماع الذي ينعقد عبر تقنية الاتصال المرئي يهدف إلى تعزيز التعاون المشترك بين الدول الأعضاء والرفع من مستوى تنسيق سياساتها واستراتيجياتها التجارية”.

ويؤكد البيان “في إطار متابعة وتنفيذ أحد قرارات المجلس الوزاري للمنظمة المنعقد في يونيو 2020 والمتضمن إجراء دراسة حول مستقبل صناعة البترول والغاز في إفريقيا على ضوء آثار فيروس (كورونا المستجد ـ كوفيد 19) وتعزيز التعاون المشترك بين الدول الأعضاء”.

وتترأس الجزائر الدورة الحالية للمنظمة التي تأسست في عام 1987 والتي تضم 15 دولة عضوا وهي أنغولا وبنين والكاميرون وكوت ديفوار والغابون والنيجر ونيجيريا وتشاد والكونغو الديمقراطية ومصر وغينيا الاستوائية وليبيا وجنوب أفريقيا وكونغو وثلاث دول مراقبة هي السودان وغانا وموريتانيا.

ومن بين أهداف هذه المنظمة تعزيز تنسيق السياسات والاستراتيجيات التجارية للبلدان الأعضاء عن طريق تبادل المعلومات من أجل إدارة مواردها غير المتجددة والحصول على دخل عادل من صادراتها وكذلك دراسة سبل تقديم المساعدة إلى البلدان الإفريقية المستوردة للنفط لتلبية احتياجاتها من الطاقة.