التنيب : 931 مليون لتر كميات استهلاك الوقود في مطار الكويت الدولي كخلال السنة المالية 2019-2020

*70 مليون لتر الطاقة الاستيعابية لمستودعات ” كافكو ” لتزويد الطائرات بالوقود

* 16,9 مليون دينار ارباح الشركة خلال العام المنصرم (2019/2020)

* 140 طائرة يوميا تقوم كافكو بتزودها بكميات الوقود المختلفة يوميا

حوار –عبدالله عثمان :

” كميات استهلاك الوقود في مطار الكويت الدولي بلغت 931 مليون لتر خلال السنة المالية 2019-2020 (مارس- إبريل) ” بهذه الكلمات بدأ نائب رئيس مجلس الإدارة والمدير العام للشركة الكويتية لتزويد الطائرات بالوقود” كافكو “ مشعل التنيب حديثه الاول الذي يطل به على الصحافة عقب تولية المنصب ، كاشافاً عن الطاقة الاستيعابية لمستودعات الشركة والتي تقدر ب 70 مليون لتر على مستودعين لوقود الطائرات – ( JET A-1 ) .

وقال التنيب وفق حواره مع جريدة ” السياسة ” الكويتية ان عدد الطائرات التي تقوم للشركة الكويتية لتزويد الطائرات بالوقود” كافكو ” بتزويدها بالوقود تقدر بما يقارب 140 طائرة باليوم ، مقدراً المخزون الاستراتيجي للشركة يعادل كمية 10 أيام من الطلب اليومي للوقود في مطار الكويت الدولي وذلك حسب قرار مجلس الوزراء الخاص بتحديد الحد الأدنى من المخزون الاستراتيجي لتغطية طلبات الحركة في مطار الكويت الدولي.

خلال الحوار تطرق التنيب لارباح الشركة خلال العام المنصرم حيث أكد على ان” كافكو ” حققت ارباح صافية العام المنصرم (2019/2020) بلغت 16,9 مليون دينار ، مشيرا الى ان تلك الارباح جاءت نتيجة للظروف المصاحبة لجائحة فيروس كورونا المستجد كوفيد-19 وما خلفته من آثار مباشرة على قطاع الطيران بشكل عام وحركة الطيران داخل مطار الكويت الدولي، فأن جميع ما سبق كان له الاثر البالغ على مبيعات الشركة وبياناتها المالية ، موضحا ان الشركة قامت الشركة بعدة إجراءات لمواجهة هذا الوضع من خلال خطة شامله لتقليص مصروفات التشغيل وتعظيم الايرادات الامر الذي يستوجب تظافر جميع القطاعات العاملة بالشركة لتحقيق أهداف هذه الخطة.

وسلط التنيب الضوء على العديد من الموضوعات التي تعتبر من ستراتيجيات الشركة على المديين المتوسط والبعيد ،مؤكدا ان ” كافكو ” تعمل على تنفيذ عددا من المشاريع التي تسهم في التوسع في أنشطتها خاصة مع افتتاح مبنى الركاب الجديد (2) ، حيث ستقوم الشركة بتشييد مبنى لعمليات المطار في مبنى الركاب الجديد (2)، بالإضافة الى الاستعداد لزيادة الطلب المتوقع على وقود الطائرات عن طريق زيادة عدد (2) خزان لوقود الطائرات في المستودع الجديد بالشركة وإعادة تأهيل خزانات المستودع القديم.

وفي رده على أبرز التحديات التي تواجه الشركة في عمليها قال التنيب إن أبرز التحديات تتمثل في ظل التدابير الاحترازية والإجراءات الوقائية التي فرضتها جائحة كورونا من حيث اتباع عدة إجراءات وقائية في جميع قطاعات العمل وذلك للحفاظ على العنصر البشري بالشركة ومحاولة الحد من انتشار الوباء والعمل بشكل تدريجي حسب توجيهات الدولة في هذا الشأن مما يستوجب تواجد عدد أقل من العمالة في مقر العمل بالشركة إضافة لمن تم اعفائهم من العمل بسبب ظروفهم الصحية وبالتالي انجاز العمل بعدد أقل من الموظفين مما يشكل تحديا للانتهاء من الأعمال في موعدها في هذا القطاع الحيوي الذي يسير حسب خطط مسبقة ومواعيد محددة تفرضها الأهداف المخطط لها.

المزيد في تفاصيل الحوار ،

*في البداية نود التعرف على خطة ” كافكو” الاستراتيجية في التوسع؟

-بناء على استراتيجية الشركة الكويتية لتزويد الطائرات بالوقود (كافكو) طويلة المدي للعام (2040 )، فان الشركة تقوم على تنفيذ عددا من المشاريع التي تسهم في التوسع في أنشطتها خاصة مع افتتاح مبنى الركاب الجديد (2) ، حيث ستقوم الشركة بتشييد مبنى لعمليات المطار في مبنى الركاب الجديد (2)، بالإضافة الى الاستعداد لزيادة الطلب المتوقع على وقود الطائرات عن طريق زيادة عدد (2) خزان لوقود الطائرات في المستودع الجديد بالشركة وإعادة تأهيل خزانات المستودع القديم.

أما من ناحية تشغيل العمليات، فان الشركة سوف تقوم بتوفير عدد من المزودات بالإضافة الى تشييد مبنى عمليات المطار في منطقة الشحن الجوي الجديدة.

*كم تبلغ الطاقة الاستيعابية لمستودعات الشركة؟

-تشغل الشركة مستودعين لوقود الطائرات – ( JET A-1 ) بطاقة استيعابية تصل الى ( 70 مليون لتر ).

*كم عدد الطائرات التي تقوم كافكو بتزودها بالوقود يوميا؟

تقوم الشركة بتزويد ما يقارب 140 طائرة باليوم.

*نود التعرف على ارباح الشركة خلال العام المنصرم؟

-نظرا للظروف المصاحبة لجائحة فيروس كورونا المستجد كوفيد-19 وما خلفته من آثار مباشرة على قطاع الطيران بشكل عام وحركة الطيران داخل مطار الكويت الدولي، فأن جميع ما سبق كان له الاثر البالغ على مبيعات الشركة وبياناتها المالية ، وعليه قامت الشركة بعدة إجراءات لمواجهة هذا الوضع من خلال خطة شامله لتقليص مصروفات التشغيل وتعظيم الايرادات الامر الذي يستوجب تظافر جميع القطاعات العاملة بالشركة لتحقيق أهداف هذه الخطة، وقد حققت الشركة ارباح صافية العام المنصرم (2019/2020) بلغت 16,980,000 د.ك.

*ما هي كمية استهلاك الوقود السنوية للعام 2019/2020 في مطار الكويت الدولي؟

_خلال السنة المالية 2019-2020 (مارس- إبريل) بلغت كمية استهلاك الوقود في مطار الكويت الدولي 931,000,000 لتر كما نود ان نشير بأنه نظراً لظروف انتشار فايروس كورونا المستجد – كوفيد 19 وما لحق ذلك من آثار انعكست سلبا بشكل مباشر على حركة الطيران في العالم فأننا نتوقع انخفاضا في كميات استهلاك وقود الطائرات في مطار الكويت الدولي تقدر نسبه (80%) خلال العام المالي الحالي مقارنة بسابقه.

*هل هناك تقدير للمخزون الاستراتيجي للشركة؟

-المخزون الاستراتيجي يعادل كمية 10 أيام من الطلب اليومي للوقود في مطار الكويت الدولي وذلك حسب قرار مجلس الوزراء الخاص بتحديد الحد الأدنى من المخزون الاستراتيجي لتغطية طلبات الحركة في مطار الكويت الدولي.

*كم تبلغ الكميات الشهرية لعمليات التزود وكم تبلغ السنوية ؟

-خلال السنة المالية 2019-2020 (مارس- إبريل) بلغ متوسط بيع الوقود الشهرية من وقود الطائرات (Jet A1 & (JP-8 78 مليون لتر. ونظرًا لحالة Covid-19 الوبائية وتعليق التشغيل للخطوط الجوية التجارية في مطار الكويت الدولي حدث انخفاض ملحوظ في كمية البيع الشهرية خلال السنة المالية 2020-2021.

*من أبرز عملاء “كافكو” ؟

أبرز عملاء كافكو هم شركات الطيران المحلية الخطوط الجويو الكويتية وشركة طيران الجزيرة .

*كم تستحوذ تلك الشركات على مبيعات كافكو ؟

-تستحوذ على النسبة الأعلى من المبيعات.

*هل هناك جهات اخري تقوم كافكو بتزويدها بالوقود؟

-تقوم كافكو بتزويد شركات الطيران التجارية الدولية والعسكرية وجهات حكومية.

*مع إنتهاء مشروع المطار الجديد ماهي توقعاتكم لأنشطة كافكو في عمليات التزويد؟

-قامت كافكو بتطوير منشآت البنية التحتيه تماشياً مع خطة مشروع تشييد وتنفيذ المطار الجديد (T2) وذلك لتغطية النمو المتوقع للطلب على الوقود عند الانتهاء من مشروع المطار وتشغيله، حيث تأمل الشركة أن تعود الأمور الى سابق عهدها قبل الجائحة مما سوف يساهم في تعزيز مبيعات الشركة وزيادة عملياتها وبالتالي زيادة أرباحها مما سوف ينعكس إيجابا على عمليات الشركة.

*كم يبلغ عدد العاملين في الشركة من الكويتيين وعمالة المقاولين ؟

-تبلغ نسبة التكويت في الشركة الأعلى في القطاع النفطي حيث بلغت (98%).

*هل هناك فارق في عمليات التزود في الأيام العادية وأوقات الذروة ومواسم السفر ؟

نعم ، تتفاوت عمليات التزويد بالوقود حيث تزداد في مواسم الذروة في فصل الصيف الذي يشهد زيادة ملحوظة في عدد رحلات الطيران وكذلك العطل الرسمية والأعياد مقارنة مع باقي أيام العام.

*هل كافكو جاهزة للطفرة في السفر من والي الكويت مستقبلا ؟

-ان الشركة على أتم الاستعداد من ناحية البنية التحتية حيث تمتلك الشركة مستودعين لتخزين وقود الطائرات قادر على استيفاء الطلب مستقبلا ولديها شبكات تزويد ممتدة في جميع انحاء المطار تقريبا. كما تقوم بتجديد اسطولها وفق الخطة الموضوعة وتطبيق أحدث الأنظمة الخاصة بإدارة عمليات التزويد. كما تقوم كافكو بتنفيذ استراتيجيتها بالتزامن مع استراتيجية الطيران المدني Master Plan

كما أن الشركة على أتم الاستعداد من الناحية التشغيلية لتوفير جميع متطلبات تزويد الوقود مستقبلا في حال زيادة عدد الرحلات من وإلى الكويت.

*ما هي الأعمال المنوطة بها “كافكو ” في مشروع المطار الجديد ؟(OEM-E&M)

-لكافكو دور أساسي في الحزمة الخاصة بشبكة تزويد الوقود في المطار الجديد. دور شركة كافكو هو تصميم شبكة الوقود الخاصة بمطار الكويت الجديد والمشاركة في الاشراف على تنفيذ المشروع مع المقاول المنفذ تحت مظلة وزارة الأشغال. كما ستقوم الشركة بتصميم وتشييد مباني لعمليات تزويد الوقود في مطار الكويت الجديد وذلك لتحقيق أفضل كفاءة من ناحية تشغيل عملياتها.

*اين وصلت كافكو فى مشروع توسعه المستودع الجديد للشركة ؟

-لدى الشركة خططها إذا اقتضت الحاجة في المستقبل حيث أن شركة كافكو تقوم بمشاريع التوسعة بالتزامن والتنسيق مع التطورات التي تشهدها منطقة المطار والخطة الرئيسية المحدثة لإدارة الطيران المدني.

*ما هي أبرز التحديات التي تواجهكم في عملكم ؟

-تتمثل أبرز التحديات التي تواجهنا في الوقت الراهن هو العمل في ظل التدابير الاحترازية والإجراءات الوقائية التي فرضتها جائحة كورونا من حيث اتباع عدة إجراءات وقائية في جميع قطاعات العمل وذلك للحفاظ على العنصر البشري بالشركة ومحاولة الحد من انتشار الوباء والعمل بشكل تدريجي حسب توجيهات الدولة في هذا الشأن مما يستوجب تواجد عدد أقل من العمالة في مقر العمل بالشركة إضافة لمن تم اعفائهم من العمل بسبب ظروفهم الصحية وبالتالي انجاز العمل بعدد أقل من الموظفين مما يشكل تحديا للانتهاء من الأعمال في موعدها في هذا القطاع الحيوي الذي يسير حسب خطط مسبقة ومواعيد محددة تفرضها الأهداف المخطط لها.

كذلك فان هذه الأزمة الغير مسبوقة في جميع قطاعات العمل في جميع أنحاء العالم وخاصة قطاع الطيران الذي توقف بسبب ظروف الاغلاق الاحترازية التي اتخذتها جميع بلاد العالم ومن ضمنها دولة الكويت مما أثر بشكل مباشر على عمل الشركة حيث ترتبط عملياتها ارتباطا وثيقا بعمليات تزويد الطائرات بالوقود التي هي العمود الرئيسي لعمل الشركة مما انعكس سلبا على مبيعات الشركة التي انخفضت بشكر كبير وبالتالي التأثير المباشر على أرباح الشركة التي انخفضت كذلك، الا أننا نأمل بعد التشغيل التدريجي لمطار الكويت الدولي أن تتحسن عمليات البيع بالشركة وبالتالي زيادة مبيعاتها.

ومن التحديات التي تواجهها الشركة كذلك تنفيذ المشاريع المتعلقة بتمديد شبكات الوقود في منطقة حيوية مثل مطار الكويت الدولي والتي تتطلب الانتهاء منها بالسرعة الممكنة و التنسيق المكثف و المتابعة الحثيثة و الاخذ بكافة احترازات الأمن و السلامة بالتنسيق مع الإدارة العامة للطيران المدني و ذلك لرفع كفاءة التزويد.

كذلك مواكبة التطورات السريعة التي تحدث في منطقة المطار و خطة الإدارة العامة للطيران المدني الاستراتيجية Master Plan و ربطها باستراتيجية شركة كافكو، وتنويع مصادر الدخل بالشركة والذي يعتبر تحديا كبيرا يتطلب مزيد من الدراسة والتخطيط.