«البترول الوطنية»: 147 مليون دينار أرباح الشركة خلال السنة المالية 2020 -2021

– 5.2 مليارات دينار إجمالي مبيعات المنتجات المكرّرة من النفط الخام

– تشغيل 11 محطة وقود ضمن خطة الشركة لإنشاء 100 محطة جديدة

عبدالله المملوك

كشف الرئيس التنفيذي لشركة البترول الوطنية الكويتية عن تسجيل الشركة إنجاز استثنائي في ختام السنة المالية 2020/ 2021، وذلك بتحقيقها صافي أرباح بلغ 147 مليون دينار كويتي، (492 مليون دولار أمريكي)، وتقليل التكاليف، وتحقيق وفورات وعوائد مالية بلغت 34 مليون دينار، (112.4 مليون دولار أمريكي).

واضاف البدر في كلمة وجهها للعاملين في الشركة اسىعرض خلالها أهم مؤشرات الأداء في ختام السنة المالية 2020/2021 ، أنه على الرغم من أن التعافي في أسعار النفط العالمية كان محدوداً، ورغم تأثر شركتنا الكبير بتداعيات جائحة كورونا، والتي انعكست سلبياً على مختلف قطاعات الأعمال، بما فيها صناعة النفط والغاز، إلاّ أن السنة المالية المنتهية في 31 مارس 2021 شهدت، تحقيق مؤشرات أداء متميزة، تليق بمكانة الشركة وسمعتها وأهمية الأدوار التي تؤديها.

وذكر أنه من ضمن هذه المؤشرات، بلوغ إجمالي كمية مبيعات منتجاتنا المكرّرة من النفط الخام، ومنتجات مصنع إسالة الغاز قد بلغ في هذه السنة 46.7 مليون طن، وبقيمة بلغت 5.2 مليارات دينار .

وعلى صعيد مشاريع الشركة الكبرى، قال البدر : تم في مايو الماضي استلام كافة وحدات مشروع الوقود البيئي بمصفاة ميناء عبدالله، ويجري حاليا تجهيز آخر هذه الوحدات للتشغيل النهائي، تمهيداً للإعلان الرسمي عن تشغيل المشروع، والذي سيتم قريباً بمشيئة الله، علماً بأن مصفاة ميناء الأحمدي كانت قد استكملت بنجاح تشغيل كافة وحداتها مطلع أبريل 2020.

ولفت إلى تشغيل غالبية وحدات هذا المشروع خلال السنة المالية الأخيرة كان له أكبر الأثر في تحقيق الشركة هذه النتائج المالية المتميزة، حيث بدأت الوحدات الجديدة بإنتاج منتجات عالية الجودة، تُلبّي معايير واشتراطات السوق العالمي المستحدثة، مما أدى إلى زيادة ملحوظة في ربحية تسويق وبيع هذه المنتجات.

وإضافة لما سبق، فقد ساهم الحد من التوقفات المفاجئة، واختصار فترة التوقفات المجدولة للوحدات الإنتاجية بمصافي الشركة، في رفع مستوى الأداء في عملياتها وأنشطتها، حيث وصلت نسبة التوافر التشغيلي إلى حوالي 96%، مع تحقيق تميز تشغيلي يتوافق مع أعلى المعايير العالمية.

ومن جانب آخر، واصلت الشركة تنفيذ خطتها الاستراتيجية لتشييد 100 محطة وقود جديدة في مختلف مناطق البلاد بحلول العام 2030، حرصاً منها على تلبية حاجة سكان هذه المناطق، ومواكبة التوسع العمراني للدولة، وقد شهدت السنة المالية الأخيرة تشغيل 11 محطة جديدة، في إطار الدفعة الأولى من هذه الخطة، والتي تتضمن تشييد 18 محطة.

لقد كان من اللافت أن الشركة حققت كذلك نتائج متفوقة في أداء الصحة والسلامة والبيئة، حيث أظهرت مؤشرات قياس السلامة انخفاضاً ملحوظاً بالحوادث الصناعية، يقل بحوالي 40 % عما تم تسجيله في السنوات السابقة، كما لم تُسجّل ولله الحمد أية حوادث خطرة تهدد الحياة، سواء بالنسبة لموظفي الشركة، أو موظفي المقاول.