“البترول الكويتية”: إيقاد الشعلة الدائمة لمشروع الوقود البيئي بمصفاة ميناء عبدالله

قام الرئيس التنفيذي لشركة البترول الوطنية الكويتية م ..محمد غازي المطيري بإيقاد الشعلة الأولى الدائمة لمشروع الوقود البيئي بمصفاة ميناء عبدالله، ما يعني ضخ غاز الوقود إلى خط التغذية الرئيسي للمصفاة، إيذانا ببدء التشغيل التجريبي للوحدات المساندة، الذي يعد مقدمة لمرحلة التشغيل النهائي للوحدات الإنتاجية للمشروع.

وفي المناسبة التي حضرها نائبا الرئيس التنفيذي لمصفاة ميناء عبدالله، مطلق العازمي، وللمشاريع عبدالله فهاد العجمي، وعدد من المسؤولين والعاملين في فرق تشغيل المشروع بالمصفاة، ألقى المطيري كلمة وصف فيها هذا الحدث بالتاريخي، باعتباره يمثل خطوة أولى مهمة نحو تشغيل الوحدات الرئيسية لمشروع الوقود البيئي، مشيرا إلى أنه ستتبعها خطوات أخرى وصولا إلى التشغيل الكامل للمشروع.

وشكر المطيري جميع العاملين بفرق تشغيل المشروع والدوائر المساندة والقائمين على التشغيل من دائرة المشاريع ودوائر مصفاة ميناء عبدالله، مشيدا بتكاتف جهود فرق العمل التي ساهمت في إنجاز هذا المشروع الإستراتيجي بالنسبة للكويت.

من جهته، أكد العازمي أنه تم تحقيق هذا الإنجاز بصورة آمنة، مع مراعاة أعلى معايير واشتراطات الصحة والسلامة والبيئة، وأشاد بجهود العاملين بالموقع، مؤكدا أنهم تلقوا تدريبا متكاملا لضمان كفاءة الأداء والتشغيل.

فيما أكد العجمي من جانبه أن تضافر جهود فرق العمل بدوائر العمليات والمشاريع والصيانة والتفتيش والتآكل أسفرت مجتمعة عن إنجاز هذه المرحلة بكفاءة، لافتا إلى أن هناك إنجازا آخر تم تحقيقه مؤخرا، تمثل في تحقيق 60 مليون ساعة عمل دون حوادث بالحزمة 2 بمصفاة ميناء عبدالله، وهو ما يعكس مدى جدية العاملين في مشاريع الشركة لتحقيق أفضل النتائج والالتزام بالجودة والمقاييس، وخاصة فيما يتعلق بضوابط الصحة والسلامة والبيئة.