الاجتماع السنوي السنوي للشركات المنبثقة عن أوابك ناقش التحديات التي تواجه عملها والحلول الممكنة لتعزيز التعاون مع الشركات الوطنية

عبدالله المملوك

عقدت الأمانة العامة لمنظمة الأقطار العربية المصدرة للبترول (أوابك) الاجتماع التنسيقي السنوي الخمسون للشركات المنبثقة عن المنظمة في مدينة القاهرة، يوم السبت الموافق 23 أكتوبر 2021، برئاسة الأمين العام الأستاذ علي بن سبت وبحضور رؤساء مجالس إدارات والمدراء العامون للشركة العربية البحرية لنقل البترول، والشركة العربية لبناء واصلاح السفن (أسري)، والشركة العربية للخدمات البترولية والشركات المتفرعة عنها.

وخلال اللقاء قدم ممثلو الشركات ملخصا للأنشطة والعمليات التي قامت بها كل شركة ونتائجها المالية و عدد العاملين بها من عرب وأجانب وسياسة التدريب، بالإضافة إلى الصعوبات التي واجهتها في ضوء جائحة كورونا خلال العام المنصرم 2020 والنصف الأول من عام 2021.

وناقش الاجتماع التحديات التي تواجه عمل الشركات والحلول الممكنة التي من شأنها تمكين عمل الشركات وتعزيز التعاون فيما بينها وبين الشركات الوطنية ذات الطبيعية والنشاط في الدول الأعضاء بالمنظمة.

كما أطلع الأمين العام ممثلي الشركات العربية المنبثقة على الجهود التي بذلتها الأمانة العامة الخصاصة بتفعيل العلاقة بين المنظمة والشركات المنبثقة خلال الفترة الماضية ونتائجها الإيجابية والتوصيات الخاصة بها، وملامح خطة العمل التي أقرها فريق العمل الذي تم تشكيله لتعزيز التعاون المشترك.

وقد ثمن وأشاد ممثلو الشركات بالجهود التي بذلتها الأمانة العامة في هذا الصدد والنتائج الإيجابية التي تحققت، مؤكدين على استمرار تقديمهم الدعم اللازم لتفعيل العلاقة مع المنظمة.

وتوصل الاجتماع إلى مجموعة من التوصيات المهمة سيتم إدراجها في التقرير السنوي عن أنشطة الشركات الذي سيتم رفعه إلى مجلس وزراء المنظمة خلال اجتماعه القادم في شهر ديسمبر المقبل 2021 لاتخاذ ما يراه مناسبه في هذا الشأن. وفي ختام الاجتماع، وجه الأمين العام الشكر لممثلي الشركات على تعاونهم البناء، مؤكدا على الأهمية القصوى لهذا الملف، كما شدد على أهمية مواصلة التواصل والتنسيق المستمر وعقد مثل هذه الاجتماعات التي ستساهم في دعم وتعزيز عمل الشركات والهدف الذي أنشئت من أجله