الاتحاد الأوروبي يتابع تنفيذ مشروع خط الغاز في غزة لتوليد الكهرباء

كشف الاتحاد الأوروبي عن آخر المستجدات المتعلقة بقطاع الكهرباء في قطاع غزة، ومحطة التوليد الواقعة وسط القطاع.

وأوضح المتحدث باسم الاتحاد الأوروبي شادي عثمان ف أن مشروع خط الغاز الخاص بمحطة توليد الكهرباء، يتابعه الاتحاد الأوروبي مع الأطراف كافة، لافتًا إلى أن هناك لجانًا فنيةً تعمل على الأرض للمباشرة في المشروع في أسرع وقت ممكن. وقال: إن هناك أطرافًا عديدة تشارك في هذا المشروع من أجل إيجاد حل جذري لمشكلة الكهرباء في غزة.

وبيَّن أن المشروع سيعمل على رفع كفاءة المحطة لتعطي كميات وفيرة من الكهرباء. وفي وقت سابق، قال المتحدث باسم شركة توزيع كهرباء محافظات قطاع غزة محمد ثابت: إن الشركة تشهد عجزًا يوميًّا يُترجم لفصل التيار الكهربائي ساعتين أو ثلاث ساعات في الحصة الكهربائية الواحدة (جدول وصل التيار 8 ساعات)، مرجحًا أن تستمر الأزمة حتى منتصف مارس/ آذار القادم.

وقال ثابت : إن شركة الكهرباء تحرص أن يكون العجز في “حده الأدنى”، وهو ناتج عن زيادة الطلب على الكهرباء في هذه الأوقات من العام، خاصة مع ذروة فصل الشتاء ومضاعفة استهلاك المواطنين من الأجهزة الكهربائية.

وبيَّن أن كمية الكهرباء المتوفرة حاليا محدودة، ولا تتعدى 200 ميغاواط، في حين يصل الطلب إلى 500 ميغاواط، وهذا يعني وجود فجوة كبيرة بين كمية العجز والمطلوب توفيره. وذكر أن هذا الواقع يدفع الشركة إلى تسجيل عجز لمدة ساعتين أو ثلاث ساعات، خاصة في فترة المنخفضات الجوية وتقل هذه المدة مع انقشاع المنخفضات.