الاتحاد الأوروبي: مصر ستظل شريكًا مهمًا في توريد الغاز

اكد رئيس وفد الاتحاد الأوروبي بالقاهرة، السفير كريستيان برجر، أن مصر ستظل شريكًا مهمًا للاتحاد في توريد الغاز من شرق المتوسط.

إقرأ أيضا..وزير البترول المصري: توصيل الغاز الطبيعي للمنازل يخدم أكثر من 60 مليون مواطن

جاء ذلك في كلمة، امس /الاثنين/، خلال اللقاء الذي أقيم بحضور قيادات وزارة البترول في ختام المشروع المشترك الذي يموله الاتحاد الأوروبي والوكالة الفرنسية للتنمية والبنك الدولي لتوصيل الغاز الطبيعي لنحو 3ر2 مليون وحدة سكنية في 20 محافظة بالتعاون مع الشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية، إلى جانب دعم مشروعات التحول الرقمي بالشركة لتطبيق منظومة ERP، ودعم هيكلة سوق الغاز وإنشاء الجهاز التنظيمي للسوق.

وأضاف رئيس وفد الاتحاد الأوروبي بالقاهرة أن مشروع توصيل الغاز الطبيعي للمنازل مثال على التعاون المتميز مع قطاع البترول والوكالة الفرنسية للتنمية، فقد قدم حلولًا للمساعدة علي توفير الطاقة للمستهلكين وتحققت إنجازات مهمة من خلاله في مقدمتها توصيل الغاز لأكثر من مليوني منزل بالإضافة إلى تقديم دعم فني كبير لمشروع تطبيق نظام ERP في الشركة المصرية القابضة للغاز الطبيعية إيجاس، وكذلك الإصلاح المؤسسي بقطاع الغاز تحت مظلة وزارة البترول والثروة المعدنية حيث قدم الاتحاد الأوروبي الدعم لإنشاء جهاز تنظيمي لسوق الغاز المصري منذ عام 2017 ومازال الاتحاد يدعم الدور المستقبلي المهم لهذا الكيان.

وتابع: “حققنا إنجازات ملموسة هذا العام مع وزارة البترول والثروة المعدنية في إطار التعاون المشترك، حيث تم توقيع مذكرة التفاهم الثلاثية في يونيو الماضي بين مصر والاتحاد الأوروبي وإسرائيل والتي تمهد الطريق لتعاون إقليمي في مجال الغاز الطبيعي تحت مظلة منتدى غاز شرق المتوسط وذلك لنقل وتجارة وتصدير الغاز إلى الاتحاد الأوروبي، فضلًا عن تحفيز التعاون في مجال التحول للطاقة الخضراء”.

Print Friendly, PDF & Email