الأمن الطاقوي بالجزائر: ضرورة اللجوء إلى الطاقات المتجددة وغير التقليدية

أكد المهندس المختص في علوم الأرض، عبد المجيد عطار، بتيزي وزو، أن الأمن الطاقوي للجزائر “يقتضي  الانتقال إلى نموذج طاقوي يرتكز على عقلنة استهلاك الطاقة واللجوء إلى الطاقات  المتجددة وغير التقليدية”.

كما ألح الرئيس المدير العام الأسبق لسوناطراك (1979-2000) والذي يشغل حاليا  منصب مسؤول مكتب الدراسات والاستشارات في مجالات الطاقة والمياه والبيئة، في  محاضرته حول “الأمن والانتقال الطاقوي في الجزائر، تحديات في آفاق 2030” عند  افتتاح الأسبوع الـ 5 للطالب من تنظيم المعهد الدولي للمناجمنت (انسيم) على  الضرورة الملحة للجزائر لتحقيق الانتقال الطاقوي حتى تتمكن من مواجهة التحديات  التي ستعرفها البلاد في آفاق 2030.