اكتشاف طريقة جديدة لتصنيع خلايا توليد الطاقة الشمسية «سهلة وغير مكلفة»

الطاقة الشمسية للإمارات
محطة نور للطاقة الشمسية في الإمارات

أكد موقع “تيك إكسبلور” اكتشاف طريقة “سهلة ورخيصة” لتصنيع خلايا توليد الطاقة الشمسية عن طريق من الخبراء الهولنديين

وأشار إلى إلى أن مشكلة خلايا الطاقة الشمسية، تكلفة تصنيعها صعبة وباهظة، بسبب تلك الشرائح المصنعة من مادة أوكسيد التيتانيوم، موضحا أن الباحثين تمكنوا من تصميم تقنية جديدة عضوية لتصنيع تلك الشرائح المصنعة من أوكسيد التيتانيوم، والتى لا تحتاج إلى درجات حرارة مرتفعة أو تكاليف باهظة لتصنيع الخلايا الشمسية.

وتمكن الباحثون من تصنيع تلك الشرائح عن طريق إنزيمات مستخلصة من فواكه استوائية، واستخدم الباحثون إنزيم يطلق عليه “بابين” يتم استخلاصه من ثمار فاكهة “الباباي” الاستوائيه، ويتم من خلاله تصنيع تلك الشرائع فى درجات حرارة لا تتجاوز حرارة الأفران المنزلية التقليدية.

ويتم استخلاص الإنزيم عن طرق تجفيف شرائح الفاكهة، وتبخير السوائل التى بداخلها، بحيث يكون الناتج شرائح عالية المسامية من مادة التيتانيا، وهى نفس المادة التى تدخل فى صناعة الخلايا الشمسية .

وقال الباحث فى جامعة ديلفت، دنكان ماكميلان: “تتطلب وسائل التصنيع الحالية أجهزة متخصصة وعمليات تفريغ ودرجات حرارة تصل إلى 600 درجة مئوية، وهو ما يجعل عملية التصنيع مكلفة للغاية”.

وتابع بقوله “لكن الطريقة الجديدة المعتمدة على الإنزيمات العضوية تؤدى إلى تصنيع الشرائح الرقيقة للطاقة الشمسية فى غضون دقائق، وفى أفران منزلية تقليدية”.

واستمر ماكميلان قائلا “تقنية التصنيع الجديدة، من السهل استخدامها على نطاق واسع، وتفتح الباب على مصراعيه أمام صناعة شرائح منخفضة التكلفة وبطريقة مستدامة، كما أنها تسمح بصناعة شرائح لتوليد الطاقة الشمسية يمكن دمجها فى نوافذ المنازل والمكاتب”.