افتتاح المدرسة الصيفية المصرية الإيطالية للطاقة المتجددة

السعودية تسعى لإقامة شراكات عالمية مع «ويبو» في تقنيات الطاقة المتجددة

تنطلق من أكاديمية البحث العلمي اليوم فعاليات المدرسة التدريبية المصرية- الإيطالية الصيفية الأولى للطاقة الجديدة والمتجددة.

ويشارك في الفعالية الدكتور محمود صقر رئيس أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا، والدكتور جيامباولو كانتيني، سفير ايطاليا، وهي المدرسة التي أعلنت الأكاديمية عن فتح باب التقدم لها في يونيو الماضي؛ ليستفيد منها شباب الباحثين المصريين من طلبة الدكتوراه والماجستير وشباب الباحثين فى مجال الطاقة الجديدة والمتجددة.

يأتي ذلك ضمن اتفاقية التعاون المشترك بين الأكاديمية والجانب الإيطالي.

ويحاضر في المدرسة علماء وخبراء من مصر وايطاليا، وتتكفل الأكاديمية للطلاب المقبولين بمصاريف الذهاب والعودة من الأكاديمية إلى مواقع التدريب خارج القاهرة، حيث أن الأكاديمية ترعى مشاريع الطاقة الجديدة والمتجددة منذ عام 2009 بالتعاون مع الجهات المانحة من الإتحاد الأوروبي وغيرها.