اطلاق الدورة السادسة لحملة بيئة بلا نفايات يوم 18 فبراير بدول مجلس التعاون

اعلن الاتحاد الخليجي للبتروكيماويات والكيماويات (جيبكا) عن إطلاق حملة ’بيئة بلا نفايات‘ في دورتها السنوية السادسة انسجاماً مع التوجّه الإقليمي نحو الاستدامة وحفظ الموارد الطبيعية. وتركّز الحملة هذا العام على أهمية إعادة تدوير البلاستيك وتعزيز الحس العام بالمسؤولية بين سكان دول مجلس التعاون الخليجي.

 تأتي حملة هذا العام في وقت تشهد فيه المنطقة تغيرات كبيرة مع سعي الحكومات والمؤسسات والهيئات الدولية لإيلاء أهمية أكبر للممارسات المستدامة ولكفاءة إدارة الموارد ومعدلات إعادة التدوير. وتهدف هذه الجهود للمساهمة في تحقيق الأهداف الاجتماعية والبيئية والاقتصادية التي وضعتها الحملة خلال السنوات الماضية وذلك على الصعيدين الإقليمي والعالمي.

 وتستمر الحملة من 18 وحتى 22 فبراير في مواقع رئيسية من دول مجلس التعاون الخليجي والعالم، وتشارك مجموعة الجهات والشخصيات المؤثرة كالجهات الحكومية وكبار منتجي البتروكيماويات والمؤسسات التعليمية والشخصيات البارزة في المجتمع إقليمياً وعالمياً في دفع عجلة تغيير المفاهيم القديمة حول استهلاك البلاستيك وإدراج الاستدامة ضمن عادات الناس.