اتفاق بين سلطنة عمان مع شل وتوتال لتطوير مشروع غاز جديد

تجري سلطنة عمان -أكبر منتج للنفط في الشرق الأوسط خارج أوبك- محادثات مع شركتي توتال إنرجي الفرنسية، وشل الأنغلو هولندية، لتوقيع اتفاقية تجارية لتطوير استخراج الغاز الطبيعي في المربع11 المجاور للمربع10.

واتفقت شل، مع شركة الطاقة العمانية أوكيو وشركة مرسى للغاز الطبيعي، المملوكة بنسبة 80% لشركة توتال إنرجي، العام الماضي، على تطوير الغاز من المربع10، مع توقع بدء التشغيل خلال عامين لإنتاج 500 مليون قدم مكعبة يوميًا.
اتفاق شراكة

قال وكيل وزارة الطاقة والمعادن في سلطنة عمان، سالم بن ناصر العوفي، إن “المناقشات جارية الآن لوضع اللمسات الأخيرة على توقيع اتفاق بين الحكومة والشركاء أنفسهم في المربع10، للمربع11″، حسبما ذكرت منصة إس آند بي غلوبال بلاتس.

بموجب اتفاقية امتياز مع وزارة الطاقة، تعمل شل في المربع10 بحصة 53.45%، بينما تمتلك أوكيو ومرسى 13.36% و33.19% على التوالي، حسبما قالت شل، في بيان سابق.

ويقع الامتياز في محافظة الوسطى بوسط عمان، على بُعد قرابة 400 كيلومتر من العاصمة مسقط، ويحتوي المربع10 على عدد من احتياطيات الغاز، بما في ذلك حقل مبروك، الذي يُعَد حقل الغاز الرئيس الذي سيُطَوَّر.
تتوقع سلطنة عمان -التي تكثف عمليات التنقيب عن النفط والغاز وإنتاجهما- أن تمنح هذا العام 3 مربعات تُطرَح على شركات الطاقة، ولم يحدد “العوفي” ما إذا كانت مخصصة للاستكشاف أو الإنتاج.

وقال العوفي: “لدينا 3 مربعات في السوق.. نحن فقط في انتظار وصول العطاءات النهائية”، متوقعًا أنه في اليوم الأخير من الشهر المقبل (31 مارس/آذار) سيبدأ النظر في تقييم العطاءات على أمل تخصيص بعض هذه المربعات.
شركات النفط العالمية

تُعَد شل وتوتال إنرجي وبي بي من أكبر شركات النفط العالمية العاملة في سلطنة عمان؛ إذ تمتلك شل حصة 30% في الشركة العمانية للغاز الطبيعي المسال و34% في شركة تنمية نفط عمان، إلى جانب حصة الحكومة البالغة 60%، إلى جانب الشركاء الآخرين في شركة تنمية نفط عمان؛ وهم توتال إنرجي بحصة 4%، وبارتكس بحصة 2%.

وتُشغّل بي بي حاليًا المربع61 في عمان، والذي ينتج ثلث الطلب على الغاز في البلاد.

وارتفع إجمالي إنتاج وواردات عمان من الغاز الطبيعي بنسبة 9.2% في أول 11 شهرًا من عام 2021 ليصل إلى 46.05 مليار متر مكعب، بفضل زيادة إنتاج الغاز المصاحب بنسبة 26.2% إلى 8.5 مليار متر مكعب وزيادة بنسبة 5.9% في إنتاج الغاز غير المصاحب إلى 37.6 مليار متر مكعب، وفقًا لأحدث الأرقام من المركز الوطني للإحصاء والمعلومات.