إسبانيا تدعو ألمانيا للمشاركة في خط أنابيب غاز عبر حدود فرنسا

غاز
غاز

دعت الحكومة الإسبانية للحصول على دعم من ألمانيا، لاستكمال خط أنابيب غاز مخطط له منذ مدة طويلة ويمر عبر حدودها الشمالية مع فرنسا.

وقالت وزيرة التغير البيئي الإسبانية تيريزا ريبيرا لقناة “آر تي في إي” الحكومية، إنه يجب أن تشرك ألمانيا نفسها في المفاوضات بشأن خط الأنابيب الذي يقف عند أوستالريتش في إسبانيا على بعد حوالي 106 كيلومترات من الحدود.

ويتعين استكمال حوالي 120 كيلومترا على الجانب الفرنسي.

كان المستشار الألماني أولاف شولتس قد أيد – الخميس – استكمال المشروع الذي تم التخلي عنه في عام 2017، مستشهدا بالحرب في أوكرانيا والانخفاض الحاد في إمدادات الغاز الروسي لألمانيا، حيث ينظر إلى ذلك على نطاق واسع بأنه نتيجة العقوبات على موسكو.

وكان الهدف من خط أنابيب الغاز “ميدكات” نقل الغاز من إسبانيا والبرتغال عبر سلسلة جبال البرانس إلى برباريان في فرنسا لمد وسط أوروبا بالغاز. وكلا البلدين لديهما محطات للغاز الطبيعي المسال.

Print Friendly, PDF & Email