أوبك+ توافق على زيادة الإنتاج 400 ألف برميل يوميًا شهريا اعتبارًا من أغسطس

أوبك

عبدالله المملوك

أقرّ تحالف أوبك+ زيادة إنتاج النفط بمقدار 400 ألف برميل يوميًا كل شهر، اعتبارًا من أغسطس المقبل، مع تمديد اتفاقية تخفيضات الإنتاج إلى نهاية عام 2022.

كما وافق وزراء التحالف على رفع خط الأساس الخاص بالإمارات وعدد من الدول الأخرى، بدءًا من شهر مايو 2022.

جاء ذلك خلال الاجتماع الوزاري الـ19 لمنظمة الدول المصدّرة للنفط “أوبك” وحلفائها فيما يُعرف بتحالف “أوبك+”، اليوم الأحد، بعد تأجيل الاجتماع السابق عدّة مرات،.

وكانت هذه الصفقة معلّقة منذ نهاية يونيو الماضي، في أعقاب مطالبة الإمارات بتغيير شهر الأساس الخاص بها، من أجل الموافقة على تمديد اتفاقية تخفيضات الإنتاج إلى ما بعد أبريل 2022.

وكانت الإمارات ترى بأن الطريقة التي تُحتَسب فيها حصتها غير عادلة؛ وهو ما منع التحالف من التوصل إلى صفقة جديدة كان من شأنها أن تضيف 400 ألف برميل يوميًا كل شهر.

ومن جانبها، أصرّت السعودية على تمديد اتفاقية تخفيضات الإنتاج دون تعديل؛ لأنها قائمة بالفعل حتى أبريل 2022.

واتّفق تحالف أوبك+ العام الماضي على تخفيضات قياسية للإنتاج بنحو 10 ملايين برميل يوميًا؛ لمواجهة تراجع الطلب الناجم عن الوباء، وخفّفتها تدريجيًا إلى نحو 5.8 مليون برميل يوميًا.

وكانت المجموعة تعتزم تخفيف الخفض بمقدار مليوني برميل يوميًا إضافيين، من أغسطس حتى ديسمبر 2021؛ لأن أسعار النفط قفزت إلى أعلى مستوياتها في عامين ونصف.