أنخفاض واردات نفط الشرق الاوسط إلى أدنى مستوى خلال 15 عاما

انخفضت الواردات من النفط من الشرق الأوسط إلى أدنى مستوى لها خلال 15 عاما في نوفمبر، في الوقت الذي تسعى فيه كوريا الجنوبية لتنويع مصادر تزويد النفط، وفقا لما ذكرته مؤسسة نفط حكومية يوم أمس السبت.

واستوردت كوريا الجنوبية 69.01 مليون برميل من النفط من الشرق الأوسط في نوفمبر وهي تمثل 72.9% من إجمالي النفط المشترى خلال هذا الشهر وفقا لما ذكرته المؤسسة الكورية للبترول.

وتمثل هذه النسبة الأدنى منذ أكتوبر عام 2002، عندما انخفضت النسبة إلى 71.6%. وتعتبر النسبة تراجعا مقارنة مع 85.7% في نفس الفترة من العام الذي سبقه.

ويعزى سبب التراجع إلى ارتفاع أسعار النفط من الشرق الأوسط، مما جعل كوريا الجنوبية تبحث عن قنوات بديلة للإمداد ،وبلغت نسبة النفط المستورد من آسيا وأفريقيا 12.7% و3.4% على التوالي، في نوفمبر ، مرتفعة من 5.5% و1.7% في العام الذي سبقه.

وعلى وجه الخصوص، ارتفع حجم البترول المستور من الولايات المتحدة الأمريكية إلى 4 مليون برميل في نوفمبر، وهي تمثل 4.2% من الإجمالي، بزيادة 1.1% مقارنة مع العام الذي سبقه وفقا لما جاءت في البيانات.