أمريكا تدرس فرض عقوبات ضد شركات ألمانية مشاركة بخط أنابيب غاز «نورد ستريم 2»

روسيا: استمرار بناء «نورد ستريم 2 » رغم التوجيه الجديد للغاز
روسيا: استمرار بناء «نورد ستريم 2 » رغم التوجيه الجديد للغاز

لم يستبعد وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو فرض عقوبات ضد الشركات الألمانية المشاركة في خط أنابيب غاز “نورد ستريم 2”.

وردا على سؤال حول ما إذا كان من الممكن أن تقوم الولايات المتحدة بهذه الخطوة، قال بومبيو اليوم الجمعة خلال مؤتمر صحفي مع نظيره الألماني هايكو ماس في برلين: “لا نناقش مطلقا عقوبات قبل أن نطبقها. ليس لدي المزيد لأقوله”.

يُذكر أن السفير الأمريكي في ألمانيا، ريتشارد جرينل، هدد أكثر من مرة بفرض عقوبات على الشركات الألمانية المشاركة في مشروع خط أنابيب الغاز “نورد ستريم 2” ، الذي ينقل الغاز مباشرة من روسيا إلى ألمانيا عبر بحر البلطيق.

وتتهم الولايات المتحدة ألمانيا ودول عديدة في الاتحاد الأوروبي بجعل أوروبا معتمدة على الغاز الروسي بهذا المشروع.

ومن المخطط أن يكتمل خط الأنابيب بحلول نهاية هذا العام. ويرى مؤيدو المشروع أن خط الأنابيب ضروري بسبب الانخفاض الواضح المنتظر في إنتاج الغاز في أوروبا بحلول عام 2035مع استمرار الطلب بنفس الحجم الحالي.