أمريكا تخطط لفرض عقوبات أكثر صرامة على النفط الفنزويلي

قالت وكالة “بلومبرغ” اليوم الأربعاء، نقلا عن مصادر مطلعة إن إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، تدرس فرض عقوبات إضافية على فنزويلا ، للحد من التبادلات النفطية المسموح بها.

واضافت المصادر ان الإجراءات قد تستهدف التبادلات النفطية مع شركات في آسيا وأوروبا، مؤكدة أن الاتفاق على العقوبات لم يبلغ مراحله النهائية بعد، وأن المحادثات لا تزال جارية.

وناقش المسؤولون الأمريكيون هذه الخطوة لعدة أشهر، لكنهم أعطوا الأولوية في البداية للإجراءات ضد إيران، التي بدأت في تصدير الوقود إلى فنزويلا.

وفي الأسبوع الماضي، صادرت الولايات المتحدة 4 ناقلات إيرانية، تحمل أكثر من 1.1 مليون برميل من النفط إلى فنزويلا، بسبب انتهاكها للعقوبات في إطار تكثيف حملة الضغط الأقصى على طهران.

وفنزويلا غير قادرة على إنتاج الوقود الخاص بها وغيره من المنتجات المكررة من الخام، بسبب الأعطال الميكانيكية واسعة النطاق في المصافي.

وفي حين أن الوقود المستورد ضروري للمزارعين وسائقي الشاحنات الذين ينقلون الطعام في جميع أنحاء البلاد، جادل المشرعون المعارضون بأن الصفقات تدعم النظام الذي يقوده نيكولاس مادورو.