عالمي

أكبر تراجع في واردات النفط الصينية منذ بداية 2023 .. هبطت 18.8 %

[ad_1]

انخفضت واردات الصين من النفط الخام 18.8 في المائة على أساس شهري في يوليو مسجلة أدنى مستوياتها منذ يناير، إذ خفضت كبرى الدول المصدرة صادراتها واستمرت المخزونات المحلية في الارتفاع.
وبحسب بيانات الإدارة العامة للجمارك، فإن إجمالي شحنات النفط الخام الواردة إلى الصين، أكبر مستورد للنفط في العالم، بلغ 43.69 مليون طن في يوليو، بما يعادل 10.29 مليون برميل يوميا.
وكانت الواردات بحسب ما أوردته “رويترز”، قد بلغت 12.67 مليون برميل يوميا في يونيو، وهو ثاني أعلى مستوى مسجل على الإطلاق. غير أن الواردات زادت 17 في المائة مقارنة بـ8.79 مليون برميل يوميا سجلتها قبل عام مع تضرر الاقتصاد الصيني من جائحة كوفيد وعمليات الإغلاق الواسعة.
وقالت إيما لي، محللة الشؤون النفطية الصينية لدى “فورتيكسا” في سنغافورة: “التراجع (الشهري) كان مدفوعا بتراجع الواردات من أكبر ثلاثة مصدرين للخام، أي الولايات المتحدة والسعودية وروسيا، الذين خفضوا الصادرات في ظل خفض لمستويات الإنتاج المستهدفة وزيادة الطلب المحلي أو أحدهما”.
وأضافت أن مخزونات النفط الخام البرية للصين تجاوزت 1.02 مليار برميل في نهاية يوليو، وأن الارتفاع المستمر لتلك المخزونات قد يتيح لشركات التكرير الصينية تقليل مشترياتها في الشهور المقبلة. وأظهرت بيانات شركة تشو تشوانج للاستشارات، أنه رغم تراجع الواردات الإجمالية فقد رفعت المصافي المملوكة للدولة معدلات استهلاك الخام في يوليو إلى متوسط يبلغ 78-82 في المائة بزيادة نقطتين مئويتين أو ثلاث عن معدلات يونيو. وكان من المتوقع ارتفاع معدلات استهلاك البنزين مع زيادة الطلب على السفر في الصيف.
وتراجعت مخزونات البنزين المحلية نحو 3 في المائة بين منتصف يونيو ومنتصف يوليو، في حين ارتفعت مخزونات الديزل نحو 2 في المائة، إذ استمر الطلب في التأثر بضعف أحجام صادرات السلع وتباطؤ القطاع العقاري، بحسب شركة لونج تشونج للاستشارات.

[ad_2]

Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى