أسعار النفط إلى ما دون الـ 100 دولار لاول مرة منذ بداية الحرب الروسية الاكورانية

*تقلبات حادة في الاسواق العالمية مع إشارات متزايدة حول تباطؤ النمو في الاقتصادات الكبرى

* سيتي جروب” تتتوفع نمو الطلب على النفط بمقدار الثلث ليتراوح بين 2.4 و2.5 مليون برميل يومياً،

تقرير : عبدالله المملوك

تراجعت أسعار النفط الاربعاء وتراجع سعر خام برنت الي ما دون ال 100 دولار للبرميل لاول مرة منذ بداية الحرب الروسية الاكورانية .

اقرا أيضًا.. سعر برميل النفط الكويتي ينخفض 25ر9 دولار ليبلغ 91ر107 دولار

وتراجعت الاسعار عن مستوياتها عند تسوية تعاملات الأربعاء، مع استمرار القلق بشأن ركود الاقتصاد العالمي وآفاق الطلب على الخام.

وشهد سعر العقود الآجلة لخام برنت القياسي تسليم شهر سبتمبر انخفاضًا 2% أو ما يعادل 2.08 دولار عند 100.69 دولار للبرميل عند التسوية، بعد أن تأرجح بين 98.50 دولار في الاتجاه الهابط و105.85 دولار صعودًا.

كما تراجع خام نايمكس الأمريكي تسليم شهر أغسطس بنسبة 1% أو 97 سنتًا ليسجل 98.53 دولار للبرميل.

وعانى النفط من تقلبات حادة في الاسواق العالمية امس مع إشارات متزايدة حول تباطؤ النمو في الاقتصادات الكبرى، والتحذيرات حيال ضعف الطلب على النفط.

وقال معهد البترول الأمريكي إن مخزونات النفط الخام ارتفعت بمقدار 3.8 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في الأول من شهر يوليو الجاري.

وذكر المعهد الأمريكي في تقريره الأسبوعي، أن مخزونات البنزين تراجعت 1.8 مليون برميل في الأسبوع الماضي، كما هبط مخزون المقطرات 635 ألف برميل.

ومن المقرر أن تصدر إدارة معلومات الطاقة الأمريكية اليوم الخميس البيانات الرسمية للمخزونات، وسط توقعات بهبوط مخزون الخام 1.2 مليون برميل.

وكانت أسعار النفط قد انخفضت عند تسوية تعاملات الأربعاء، حيث هبطت العقود الآجلة لخام برنت القياسي تسليم شهر سبتمبر 2% عند 100.69 دولار للبرميل، كما هبط خام نايمكس الأمريكي تسليم أغسطس بنسبة 1% مسجلًا 98.53 دولار.

وكشف محضر الاجتماع الأخير لمجلس الاحتياطي الفيدرالي أن أعضاء البنك مستعدون لرفع معدلات الفائدة بشكل قوي لوقف تسارع التضخم، حتى إذا تسبب ذلك في تباطؤ النمو الاقتصادي.

وخفضت “سيتي جروب” توقعاتها لنمو الطلب على النفط بمقدار الثلث ليتراوح بين 2.4 و2.5 مليون برميل يومياً، لتتبع توقعات مشابهة صادرة عن إدارة معلومات الطاقة الأمريكية ووكالة الطاقة الدولية.

وكانت “سيتي جروب” قد توقعت وصول سعر النفط لمستوى 85 دولارًا للبرميل في السيناريو الأساسي، مع تسارع الطلب بحلول نهاية العام الجاري.

وارتفعت أسعار النفط بشكل قوي هذا العام، مع تعافي الطلب على الخام جراء خروج الاقتصادات من تداعيات أزمة جائحة “كوفيد-19″.

وفي الأسابيع الأخيرة، تراجعت أسعار النفط إلى جانب سلع أخرى مثل المعادن وزيت النخيل مع قيام المصارف المركزية في جميع أنحاء العالم برفع أسعار الفائدة لمحاربة ارتفاع التضخم، مما أثار مخاوف من تباطؤ اقتصادي حاد وتضرر الطلب على السلع.

و لا تزال شركة إف جي إي الاستشارية تتوقع نمو الطلب بنحو 2 مليون برميل يوميًا حتى نهاية عام 2023، إذ يتم مواجهة التباطؤ الاقتصادي الذي يلوح في الأفق جزئيًا من خلال التعافي المستمر في التنقل.

وقال محلل في ” إف جي إي،،: “إذا لم يكن الركود المتوقع حادًا، فيجب أن يظل سعر النفطالخام في نطاق 100 دولار للبرميل خلال السنتين أو الثلاثة أعوام المقبلة”.

ويراقب السوق توقعات بحدوث اضطرابات في إمدادات النفط في اتحاد خطوط أنابيب بحر قزوين، الذي أمرته محكمة روسية بتعليق النشاط لمدة 30 يومًا.

ولا تزال الصادرات في خطوط أنابيب بحر قزوين، التي تتعامل مع نحو 1% من إمدادات النفط العالمية،.

Print Friendly, PDF & Email