أربع شركات عالمية تتوقع بقاء برنت عند 69 دولارا في 2019

خام «برنت» يسجل 66.58 دولار للبرميل
خام «برنت» يسجل 66.58 دولار للبرميل

توقعت أربع  شركات عالمية متخصصة فى تجارة النفط على هامش قمة “فاينانشيال تايمز” للسلع الأولية العالمية، أن تظل أسعار خام برنت في 2019 بين 60 و69 دولارا للبرميل مع ارتفاع طفيف في النصف الثاني من العام بسبب شح السوق.
ووفقا لـ “رويترز”، يتوقع أليكس بيرد رئيس النفط في “جلينكور” استمرار برنت حول 65 دولارا، بينما يتوقع توربيورن تورنكفيست الرئيس التنفيذي لـ”جنفور” أن يتحرك النفط في نطاق بين 60 دولارا إلى أوائل الـ70 للبرميل.
وتوقعت “فيتول” نطاقا أوسع، وقال الرئيس التنفيذي راسل هاردي، إنه يتوقع أن يكون نطاق السعر بين 60 و80 دولارا للبرميل في 2019.
ولا تضع منظمة البلدان المصدرة للبترول “أوبك” سقفا للأسعار، لكنها لا تريد أن ترى السعر يتجاوز الـ80 دولارا خشية الإضرار بالطلب.
ومن المقرر أن تجتمع “أوبك” في حزيران (يونيو) لبحث ما إذا كانت ستمدد تخفيضات الإنتاج.
وفي العام الماضي، انخفضت أسعار النفط بقوة بعد أن بلغت أعلى مستوى في أربع سنوات عند نحو 87 دولارا للبرميل حين منحت الولايات المتحدة إعفاءات لبعض مستوردي النفط الخام الإيراني.
وتنتهي تلك الإعفاءات في نيسان (أبريل)، لكن شركات التجارة لا ترى تأثيرا كبيرا لإيران في السعر بفعل التوقعات بأن بعض الإعفاءات ستجدد.
ويرى بيرد خلال جلسة في المؤتمر: “تخميني الشخصي أن واشنطن ستجدد بعضها، وأشك في أن بعض أولئك الذين حصلوا على إعفاءات لن يطلبوها”.
وتوقع هاردي من “فيتول” خلال المؤتمر أنه يتراجع النفط الخام الإيراني المتاح في أيار (مايو).
وذكرت “ترافيجورا”، في وقت سابق، أن المستوى الحالي بين 66 و67 دولارا للبرميل يبدو معقولا مع احتمال ارتفاع الأسعار لاحقا من العام، لكنها أضافت أن آفاق الاقتصاد الكلي الضعيفة ستحد من المكاسب.