عالمي

أرامكو ترى مؤشرات على استمرار قوة الطلب العالمي على النفط

[ad_1]

أمين الناصر الرئيس التنفيذي لشركة أرامكو

أمين الناصر الرئيس التنفيذي لشركة أرامكو

قال الرئيس التنفيذي لشركة أرامكو السعودية، أمين الناصر، الاثنين، إن الإمدادات التي توفرها الشركة للعملاء لا تزال كافية على الرغم من التخفيضات الطوعية التي اتخذتها المملكة في الآونة الأخيرة.

وأضاف الناصر أنه رغم التحديات الاقتصادية فإن الشركة ترى مؤشرات إيجابية على استمرار قوة الطلب العالمي وعلى أن الطلب من الصين سيواصل النمو.

وأعلنت شركة أرامكو السعودية، الاثنين، انخفاض صافي دخلها في الربع الثاني من العام بنحو 38 بالمئة مما يعكس انخفاض أسعار النفط وهوامش أرباح أعمال التكرير والكيماويات.

وقالت الشركة في إفصاح للبورصة إن صافي دخلها تراجع إلى حوالي 113 مليار ريال (30.1 مليار دولار) في الربع المنتهي في 30 يونيو، لكنه تجاوز ​​متوسط تقديرات قدمتها الشركة بناء على آراء 15 محللا عند 29.8 مليار دولار.

وأعلنت توزيعات أرباح أساسية تزيد قليلا على 19.51 مليار دولار للربع الثاني، بما يتماشى تقريبا مع توزيعاتها عن الربع الأول.

وقالت إنها تعتزم توزيع أرباح مرتبطة بالأداء عن فترة ستة أرباع تبدأ من الربع الثالث من 2023 وأن أول توزيع سيكون حوالي 9.87 مليار دولار.

وأعلنت معظم شركات النفط الكبرى عن أرباح قوية أو غير مسبوقة في الربع الثاني من 2022 بعدما ضغطت العقوبات الغربية على روسيا على السوق العالمية التي كانت تعاني بالفعل من نقص الإمدادات، مما تسبب في ارتفاع أسعار النفط الخام والغاز الطبيعي.

وهبط برنت بعدما وصل إلى 113 دولارا للبرميل قبل عام بضغط من مخاوف من حدوث تباطؤ اقتصادي ووفرة الإمدادات رغم أن موسكو والرياض تحاولان دعم الأسعار، بحسب رويترز.

ووصلت العقود الآجلة للنفط حاليا إلى أعلى مستوياتها منذ منتصف أبريل بعد أن تعهدت السعودية وروسيا بإبقاء الإمدادات منخفضة لمدة شهر آخر لتقليل المعروض بالأسواق العالمية. وبلغ سعر برنت نحو 86 دولارا للبرميل اليوم الاثنين.

ويضخ تحالف أوبك+، الذي يضم منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) بقيادة السعودية وحلفاء من خارج المنظمة على رأسهم روسيا، نحو 40 بالمئة من الخام العالمي. ويضع التحالف قيودا على الإمدادات منذ أواخر العام الماضي لدعم السوق.

وقال أمين الناصر الرئيس التنفيذي لأرامكو “في أرامكو، تظل نظرتنا على المدى المتوسط إلى البعيد دون تغيير. ومع الانتعاش المتوقع للاقتصاد العالمي على نطاق واسع، إلى جانب النشاط المتزايد في قطاع الطيران، فإن استمرار الاستثمارات في مشاريع الطاقة سيكون ضروريا لحماية أمن الطاقة“.

وارتفعت أسهم أرامكو منذ بداية العام بنحو 10.7 بالمئة إلى 32.3 ريال، إلا أنه لم يطرأ عليها تغير يذكر اليوم الاثنين.

[ad_2]

Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى