أرامكو السعودية تستحوذ على أكبر مصفاة نفط في أمريكا

ONA ، ووكالات

استطاعت شركة أرامكو السعودية أن تستحوذ على سيطرة بنسبة 100 % على مصفاة بورت أرثر في تكساس الأمريكية منذ يومين وذلك استكمالا لصفقة أعلنت عنها العام الماضي ،  وتعتبر مصفاة بورت أرثر جوهرة لنظام المصفاة الأميركي ، ويمكن لهذه المصفاة أن تنتج 600.000 برميل يوميا مما يجعلها أكبر مصفاة في أميركا الشمالية.
وكانت أرامكو تمتلك في السابق 50% من مصفاة بورت أرثر من خلال مشروع مشترك مع رويال دتش شل يسمى «موتيفا اينتربرايسز» لكن علاقة شركتي النفط العملاقة أصبحت غير ثابتة فتوصلا لاتفاق في مارس 2016 لفصل أصولهما.

وأصدرت شركة «شل»بيانا الإثنين الماضي تؤكد فيه اكتمال هذا الانفصال ، وكانت شل أعلنت في مارس الماضي، توصلها لاتفاق لبيع حصتها في «موتيفا انتربرايزس»، إلى شركة «أرامكو» بسعر 2.2 مليار دولار( 8.25 مليار ريال).

إضافة إلى مصفاة بورت أرثر تستحوذ أرامكو على ملكية كاملة لـ24 محطة توزيع ،  كما تحصل أرامكو على الحق الحصري في بيع البنزين والديزل اللذان يحملان علامة «شل» في جورجيا وكارولينا الجنوبية وفيرجينيا وماريلاند والنصف الشرقي من ولاية تكساس وأغلبية فلوريدا.
وتسمح الصفقة لأرامكو أن ترسل المزيد من النفط السعودي إلى الولايات المتحدة لتكريره و بيعه لأميركا الشمالية.