عالمي

أدنوك تعتمد خطة لتسريع تحقيق الحياد المناخي بحلول 2045

[ad_1]

اجتماع اللجنة التنفيذية لمجلس إدارة "أدنوك"

اجتماع اللجنة التنفيذية لمجلس إدارة “أدنوك”

اعتمدت شركة أدنوك الإماراتية، خطة لتسريع جهودها للحد من الانبعاثات الكربونية للمساهمة في تحقيق هدفها للحياد المناخي بحلول عام 2045 بدلا من 2050 المعلن سابقا، وتحقيق انبعاثات صفرية لغاز الميثان بحلول 2030.

وبحسب بيان نشره مكتب أبوظبي للإعلام، الاثنين، فإنه جرى اعتماد الخطة خلال اجتماع اللجنة التنفيذية لمجلس إدارة “أدنوك“، الذي ترأسه الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي.

وذكر البيان أنه بهذه الخطوة، أصبحت “أدنوك” أولى الشركات الوطنية في قطاع الطاقة التي ترفع الطموح لتسريع تحقيق هدف الحياد المناخي.

وحققت “أدنوك” في عام 2022 خفضاً في انبعاثات غازات الاحتباس الحراري بلغ 4 ملايين طن تقريباً، وذلك من خلال الحصول على 100 بالمئة من احتياجات الشبكة الكهربائية لعملياتها البرية من مصادر الطاقة الشمسية والنووية، كما حققت كذلك خفضاً بلغ نحو مليون طن متري من خلال تنفيذ مشاريع لرفع كفاءة الطاقة والحدّ من عمليات حرق الغاز، بحسب البيان.

وأشار البيان إلى نتائج أداء “أدنوك” في مجال خفض انبعاثات الكربون لعام 2022 في أعمال الشركة في مجال الاستكشاف والتطوير والإنتاج، والذي بلغ نحو 7 كيلوجرامات من مكافئ ثاني أكسيد الكربون لكل برميل من المكافئ النفطي، وذلك ضمن جهودها للإسهام في مواكبة الطلب العالمي المتنامي على الطاقة بشكلٍ مسؤول. وحققت “أدنوك” في عام 2022 نتائج رائدة؛ حيث بلغت نسبة كثافة انبعاثات الميثان قرابة 0.07%، وتم منحها “مسار المعيار الذهبي” لإطار عمل “شراكة النفط والغاز والميثان 2.0”.

[ad_2]

Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى